موقع شيعي
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الإمام الجواد والوحدة الإسلامية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
balak
المـــــــــــــدير العــــــــــــــــــام
avatar

عدد الرسائل : 51
تاريخ التسجيل : 05/12/2007

مُساهمةموضوع: الإمام الجواد والوحدة الإسلامية   الإثنين ديسمبر 10, 2007 7:34 am

بســم الله الـرحمــن الرحيــم

الحمد لله رب العالمين و به نستعين والصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد وعلى اله الطيبين الطاهرين و صحبه المنتجبين المخلصين الثابتين على الحق .
أما بعد : السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،
من المسلمات لدينا أن الرسول الأعظم (ص) وأهل بيته الأطهار كلهم خلقوا من نور واحد فهذا ما يتعلق بأصل الخليقة وهو بحث مستقل لسنا بصدد التعرض له ، كما أن كافة محققي الطائفة أتفقوا فيما يتعلق بمفاضلة الأئمة فيما بينهم بسبب أنجرار العامة للمقايسات فيما بين المعصومين (ع) لكن كلمة الفصل هي الرواية الواردة عن أبي عبدالله جعفر بن محمد الصادق (ع) " كلنا في الفضل سواء الا علي و شأنه " اذا ومن هذا المنطلق يا ترى لماذا نحن و على مر العقود نعتني بسيرة البعض من الأئمة المعصومين دون الآخر ألم يقل رسول الله (ص) " خلفاء أمتي بعدد نقباء بني اسرائيل " أي بحد تعبير القرآن الكريم في ذلك قال تعالى [ و بعثنا منهم اثني عشر نقيبا ] اذا لماذا لا نعتني بسيرة وتاريخ الأئمة المعصومين ككل حيث لا أخفي عليكم وجود شريحة كبيرة من شيعة ال البيت لا يعرفون عن أئمتهم سوى الأسم طبعا بستثناء أهل الكساء حيث أنهم نالوا في نفوس العامة مكانة لا بأس بها من الأهتمام البالغ وأما باقي الأئمة شيء فشيء ينشأ القصور بهم و بتاريخهم وأحاديثهم وسيرهم النورانية المعطائة فنرى الألمام بجوانب من حياة الأمام السجاد لدى العامة نشىء من أرتباط أمره بأبيه سيد الشهداء (ع) اذا لو أنتقلنا الى سيرة الأمام الجواد أو الأمام الهادي ... لرأينا أنفسنا لا نعرف عنهم شيء سوى الأسم و محل الدفن وهذا قصور يجب تفاديه و معالجته ، فلنتعهد من اليوم بيننا وبين أنفسنا بأن نهتم بسيرة كافة الأئمة المعصومين (ع) ولو بالشكل اليسير الذي من الواجب علينا معرفته .


ونحن نعيش هذه الأيام الذكرى المؤلمة لأستشهاد الأمام محمد الجواد (ع) نود في بادىء الأمر أستعراض موجز لسيرة الأمام سلام الله عليه :
- ولادته :- ولد الأمام محمد التقي الجواد (ع) في المدينة المنورة سنة 195ه
- أمه :- سبيكه النوبية .
- عمره الشريف :- خمس 25 وعشرون عاما .
- مدة خلافته :- 17 عام .
- ابناءه :- خلف من الذكور الأمام الهادي (ع) ، وكذلك موسى الا أن الأخير توفي صغيرا / وخلف من الأناث أربعة ، فاطمة ، وأمامة و خديجة وحكيمة .
- أستشهاده :- أستدعاه المعتصم العباسي (عليه اللعنه) من المدينة الى بغداد فتوفي في تلك السنة 220ه في أواخر ذي القعدة .
- مدفنه :- بغداد / الكاظمية ، ومرقده بجوار جده الأمام موسى بن جعفر الكاظم (ع) .

نعم لقد كان تاسع أئمة المسلمين وخليفة الله تعالى في العالمين . انه من السلالة الطاهرة وبحر الجود والتقى و العلم .

كثرت في زمن الأمام الجواد المناظرات مع علماء المذاهب الأخرى فكبكبت فيها حجتهم و أنقطعت فسلموا له الأمر ومن ذلك :
مناظرة يحيى بن أكثم /
وكثر الأخذ و العطاء في هذه المناظرة فأخذ يحيى بن أكثم يسأل والأمام يجيب حتى أنه سئل الأمام ثمانية أسئلة كلها أجابها الأمام بالأدلة و البراهين العقلية والنقلية ، أنقل لكم هنا بعض من تلك المناظرة :
قال يحيى : قد روي أن مثل أبي بكر و عمر في الأرض كمثل جبرئيل و ميكائيل في السماء ؟
فقال (عليه السلام) : لست بمنكر فضلا لأبي بكر و عمر و لكن هذا يجب أن ينظر فيه ، لأن جبرئيل و ميكائيل ملكان لله مقربان لم يعصيا الله قط ولم يفارقا طاعته لحظة واحدة ، أما هما -اي ابي بكر و عمر - قد أشركا بالله عز و جل و ان أسلما بعد الشرك ، و كان أكثر أيامهما في الشلرك بالله فمحال أن يشبههما بهما .
- قال يحيى : و قد روي أنهما سيدا كهول أهل الجنة ؟
-فقال(عليه السلام) : هذا محال أيضا لأن أهل الجنة كلهم يكونون شبابا ولا يكون فيهم كهل ، وهذا حديث موضوع من قبل بني أمية مضاد لحديث سيدا شباب أهل الجنة .
- قال يحيى : و روي أن السكينة تنطق بلسان عمر ؟
- فقال (ع) : لست بمنكر فضائل عمر ، لكن أبا بكر - وأنه أفضل من عمر - قال على رأس المنبر : ان لي شيطانا يعتريني ، فاذا ملت فسددوني .
- قال يحيى : قد روي أن النبي (ص) قال : ما أحتبس الوحي عني قط الا ظننته قد نزل على ال الخطاب ! ؟
- قال (ع) : هذا محال أيضا ، لأنه لا يجوز أن يشك النبي (ص) في نبوته ، قال تعالى :[ يصطفي من الملائكة رسلا و من الناس ] فكيف يمكن أن تنتقل النبوة ممن أصطفاه الله الى من أشرك به!!!؟؟؟

(((( كما أني أوصي أخواني وأخواتي الأعزاء التأمل في تعابير الأمام حين يقول لست بمنكر فضائل أبي بكر أو عمر كانت فقط من باب المداراه لا أكثر ولا أقل من باب جمع الكلمة من باب الوصول الى الحقائق مندون اي لون من الوان التعصب لم يكن الأمام في أجوبته متعنتا بل كان يحمل روح الحوار بما تعني الكلمة كان (ع) دليله القرآن والسنة و الحجة البالغة و المنطق السليم كأن الأمام (ع)هنا يعطينا درسا لنكون وحدويين لا نثير نعرات النزاع فيما بيننا اذا فلنسير سير أمامنا ولنكن كذلك)))

كما أود أن أختم حديثي هذا بأبيات للمرحوم الشاعر النابض قلبه بالولاء الحاج الملا سعود الشملاوي
خير ما أختم به حديثي ما أستهله الملا الشملاوي في رثاء الأمام الجواد (ع)

أيها الراكب المجد الغادي قف اذا جئت عند باب الجواد
وتوسل به الى الله تعطى فهو يدعى حقا بباب المراد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://akademi.ahlamontada.com
malak554
المـــــــــــــدير العــــــــــــــــــام
avatar

عدد الرسائل : 74
تاريخ التسجيل : 08/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الإمام الجواد والوحدة الإسلامية   الثلاثاء ديسمبر 11, 2007 8:32 am

أيها الراكب المجد الغادي قف اذا جئت عند باب الجواد
وتوسل به الى الله تعطـى فهو يدعى حقا بباب المـــــراد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
balak
المـــــــــــــدير العــــــــــــــــــام
avatar

عدد الرسائل : 51
تاريخ التسجيل : 05/12/2007

مُساهمةموضوع: شكرا   الثلاثاء ديسمبر 11, 2007 10:45 am

شكرا على العبور
تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://akademi.ahlamontada.com
 
الإمام الجواد والوحدة الإسلامية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اكاديمية علي ولي الله :: الأقسام الدينية :: اكاديمية ــــــ14ـــــــ معصوم-
انتقل الى: